حان الوقت لتوديع المرطبات التقليدية، أصبحت زيوت الوجه عنصرًا أساسيًا في خزانة التجميل، وذلك بفضل قدرتها الطبيعية على ترطيب وتغذية كل أنواع البشرة.

إن زيوت الوجه لن تترك وجهك دهنيًا، أنها مليئة بمكونات مفيدة لك مثل البوليفينول والأحماض الدهنية ومضادات الأكسدة، للمساعدة في تقليل الالتهاب ومنح البشرة توهجًا نديًا.

سواء كنت تبحث عن التخلص من الاحمرار، أو وقف التهيج الناجم عن حب الشباب أو الوردية، أو بشرة ممتلئة، أو ببساطة ترطيبها، تابع القراءة للعثور على أفضل الزيوت الطبيعية لبشرتك.

زيت جوز الهند

موجود في جوز الهند، هذا الزيت الصالح للأكل ذو الرائحة الحلوة يستخدم في كل شيء من العناية بالبشرة إلى وصفات العصائر. اكتسب هذا الزيت، المصنوع عن طريق عصر الدهون من جوز الهند، شعبية كبيرة في السنوات الأخيرة بسبب خصائصه العلاجية.

فوائده: يمكن استخدام زيت جوز الهند المليء بفيتامين E كمرطب تقليدي. لأنه مليء بالأحماض الدهنية، يعمل زيت جوز الهند كنوع من الحاجز على الجلد، مما يحافظ على الرطوبة. إنه مضاد للبكتيريا والفطريات بشكل طبيعي، مما يساعد على حماية الجلد والشعر.

زيت الأروغان

مستخلص من مكسرات شجرة الأروغان المغربية، هذا الزيت مرطب ملطف وقوي لجميع أنواع البشرة.

فوائده: زيت الأروغان مليء بفيتامين E ومضادات الأكسدة والأحماض الدهنية الأساسية. إنه خفيف بدرجة كافية لاستخدامه كمرطب يومي غير دهني، ولكن يمكن استخدامه أيضًا لعلاج الأشخاص الذين يعانون من أمراض جلدية أكثر شدة، مثل الأكزيما أو الوردية. بفضل خصائصه المضادة للأكسدة، يعمل زيت الأروغان على تحسين مرونة الجلد عن طريق درء أضرار الجذور الحرة، مما يترك البشرة متألقة.

زيت بذور ثمر الورد

مغذي البشرة القوي هذا هو أحد أفضل الزيوت المضادة للشيخوخة. يتم استخراجه عن طريق العصر البارد من بذور نوع معين من الورد، يزرع في تشيلي.

فوائده: هذا الزيت غني بالأحماض الدهنية الأساسية ويحتوي على فيتامينات E و C و D وبيتا كاروتين. وهو يساعد على حماية البشرة وترطيبها، ومحاربة أضرار الجذور الحرة، وتقليل التجاعيد. تعمل الفيتامينات ومضادات الأكسدة الموجودة فيه على تجديد البشرة لاستعادة مرونتها وتصحيح البقع الداكنة وتقليل ظهور الندبات.

زيت المارولا

هذا الزيت الذي يتم حصاده من جوز فاكهة المارولا الأفريقية، وهو متعدد الاستخدام وقوامه خفيف وله فوائد تجميلية عديدة. وبفضل خصائصه الصحية، يمكن للزيت أن يقلل ليس فقط الجفاف، ولكن أيضًا من التهيج والالتهاب.

فوائده: زيت المارولا غني بالأحماض الدهنية ويحتوي على ٦٠% من مضادات الأكسدة أكثر من معظم الزيوت الأخرى، مما يعني أنه يحتوي على قوة قوية ضد الشيخوخة وأضرار أشعة الشمس. يحتوي الزيت أيضًا على خصائص مضادة للميكروبات، مما يجعله مثاليًا للبشرة المتهيجة أو المعرضة لحب الشباب.

زيت الجوجوبا

مستخرج من نباتات أصلية في أمريكا الشمالية، يستخدم زيت الجوجوبا في كل شيء من حب الشباب إلى الصدفية وحروق الشمس. يعتبر زيت الجوجوبا من الناحية الهيكلية والكيميائية الأكثر تشابهًا مع الزهم البشري، مما يعني أنه يحاكي بنية الجلد.

سبب نجاحه: نظرًا لأن زيت الجوجوبا مشابه لبنية بشرتنا، فإنه يمكن أن ينسخ الزيت أو يذوب، اعتمادًا على ما إذا كانت بشرتك تنتج إنتاجًا زائدًا أو ناقصًا. وبالتالي، يمكن أن يساعد في موازنة إنتاج الدهون والقضاء على حب الشباب. يتألف زيت الجوجوبا من معادن ومغذيات مفيدة، كما يعمل كمطريات لتهدئة البشرة وتوفير رطوبة طوال اليوم.

قد تكون زيوت الوجه واحدة من أفضل أسرار الجمال المحفوظة، حيث يستخدمها فنانو المكياج والمشاهير لتنعيم البشرة وتهدئتها. يمتص الجلد هذه الزيوت بسرعة، مما يوفر ترطيبًا فوريًا مع لمسة نهائية غير دهنية. تعد هذه العلاجات الطبيعية عالية الجودة مناسبة للغاية للميزانية مقارنة بالعديد من منتجات البشرة الموجودة في السوق.

0 Comments