الإرهاق بعد العلاقة الحميمة: أسبابه وعلاجه

by | أبريل 30, 2022 | الصحة الجنسية, صحة الرجل, صحة المرأة

العلاقة الحميمية أساسية بين الشريكين، ويمكن ان تترافق أحياناً مع التعب أو الآلام في بعض أنحاء الجسم كما الشعور بالتعب، وهذا بأمر طبيعي. فلا تستغربي اذا شعرت بالإرهاق بعد العلاقة، ان لم يترافق هذا الشعور مع اية عوارض تستدعي استشارة طبية.

سنتعرف في هذا المقال على أسباب الشعور بالتعب بعد الجماع، مع طريقة علاج كل واحدة منها.

التعب بعد الجماع

اليكم أربعة أسباب رئيسية مؤدية الى هذه الحالة، وهي:

١- انشغالات كثيرة خلال اليوم

من الطبيعي ان يؤثر تعب النهار عليك، فتصل الى الليل مرهق ولا ترغب حينها سوى ببعض الراحة تحضيراً لليوم التالي، فكيف اذا كان الأمر متعلقاً بممارسة العلاقة ليلاً؟ وبما أنك لن ترفض هذا الأمر لما له من تأثير ايجابي على سير العلاقة بينك وبين الشريك، فمن الطبيعي حينها ان تشعر بالتعب من بعدها.

يمكن إقامة العلاقة الحميمية بعد الاستيقاظ في الصباح الباكر وقبل الذهاب إلى العمل، حيث أن هناك فوائد عديدة للجنس الصباحي (موجودة في مقال آخر).

٢- الأداء خلال العلاقة

العلاقة الزوجية تستهلك منك الكثير من الطاقة والجهد، من أجل الشعور بالرضا تجاه نفسك والشريك، ما يدفعك الى الشعور بالتعب عند الانتهاء.

يمكنك علاج هذه الحالة من خلال اخذ استراحة او النوم لما يقارب الساعة قبل إقامة العلاقة الحميمية.

٣- التعب النفسي

من شأن العامل النفسي أن يؤثر عليك بشكل كبير، حتى بعد العلاقة الحميمة، فعندما تكون متعب نفسياً وتعيش في حالة قلق وتوتر أو تفكير بأمر ما، فإنك لن تشعر بالراحة خلال الممارسة بل ستعتبرها واجب زوجي يجب الاقدام عليه، لا حاجة نابعة من الرغبة لديك.

يمكنك الابتعاد عن التفكير بما يحصل، واخذ قسط من الراحة النفسية في محاولة تهدئة الأعصاب بعيداً عن الضغوطات والمشاكل.

٤- هرمونات ما بعد النشوة

بعد الوصول الى النشوة خلال العلاقة، يقوم الجسم بافراز هرمونات في الجسم تعمل على استرخاء الجسم بعد الجهد الكثيف التي سبق وقمت به، كما تمنعك هذه الهرمونات من الشعور بالتوتر فتشعر بالحاجة الى الهدوء والراحة والحاجة الى النوم.

لتفادي الاسترخاء بعد إقامة العلاقة الحميمية خاصةً في حالة إقامتها صباحاً، ينصح بالاستحمام مباشرةً بعد انتهاء العلاقة لزيادة الانتعاش.

0 Comments