فوائد عشبة العشرق

by | مايو 28, 2022 | الحمية والتغذية

عشبة العشرق هي من الأعشاب الهامة للجسم والشعر والبشرة، كما إنها هامة جداً للأمعاء والأعصاب، بالإضافة إلى دورها الكبير في عملية إنقاص الوزن.

سنتعرف على أهم فوائد عشبة العشرق للجسم، كما سنتعرف الى أهميتها للتنحيف في هذا المقال.

فوائد عشبه العشرق للجسم

• تحسن من عمل الجهاز الهضمي:

فهي تمنع الإمساك وتطرد الغازات من البطن، وتحارب الغثيان والحموضة في المعدة، كما تقلل من التجشؤ، وتلين الامعاء وتمنع عسر الهضم، كما أنّ لها تأثير مسهّل للأمعاء، وتعالج التهاب القولون وتطرد الديدان المعوية، وتذهب البواسير الشرجية، كما أنّها تعتبر من أقوى منظّفات الأمعاء وقادرةً على إخراج السموم والمواد المتراكمة دون اللجوء لجراحة القولون.

• تفيد في علاج التهاب المفاصل وتُخفّف من آلامه الحادة في الركبتين وأسفل الظهر، كما تُسكّن آلام عرق النسا.

• تمنع تساقط الشعر وتقوّي جذوره، وتزيد من كثافته وطوله وتعطيه اللمعان والنعومة بتطبيق مسحوقها المخلوط باللبن والماء على الشعر كماسك لساعات ثم غسله بالماء، إضافةً إلى أنّها تحارب القشرة، كما يمكن استخدامها كصبغة طبيعية للشعر لتمنحه اللون الأشقر الفاتح.

• تُستخدم في علاج التهابات الجلد المختلفة وتشفي التقرحات، كما تستخدم كضمادات للجروح والحروق لتطهّرها وتسرّع في التئامها، كذلك فهي تعالج حب الشباب وبعض أمراض الجلد الأخرى كالأكزيما، لاحتوائها على مادتي الأسيتون والإيثانول.

• تمنح البشرة النعومة والإشراق، وتمنع تأثّرها بالعوامل البيئية القاسية؛ كالإشعاعات، وملوثات البيئة، والمواد الكيميائية.

• تقوّي عمل عضلة القلب، وتزيد من ضخ الدم إلى الخلايا وتمنع تخثره في الشرايين والأوردة.

• تنشط عمل الدماغ وتحارب أوجاع الصداع المزمن، كما أنّها تُنظّم الشحنات الكهربائية في الدماغ، لذا يمكن استخدامها كعلاجٍ فعال لمرض الصرع.

• تعالج أمراض الجهاز التنفسي، فهي محفّزة للجهاز المناعي، وتعالج نزلات البرد والتهابات اللوزتين والحلق وتوقف السعال كما تفيد في التخفيف من الربو التحسّسي الشعبي.

فوائد عشبة العشرق للتنحيف:

• تساعد هذه العشبة على إنقاص الوزن الزائد بشكلٍ فعّالٍ وملحوظ وذلك لتأثيرها المليّن القوي على الأمعاء، والّذي يمنع الإصابة بالإمساك ويسهّل مرور الفضلات وطردها خارج الجسم؛ نظراً لاحتوائها على الألياف النباتيّة التي تزيد الشعور بالشبع.

• كما أنّها قليلة السعرات الحرارية فلا تتسبّب بزيادة في الوزن؛ بل تساعد على حرق المزيد من الوحدات المتراكمة في الجسم.

• تحفّز على شرب المزيد من السوائل وبالتالي تُقلّل من الشهية للطعام، كما أنّ فعاليتها العالية في طرد السموم تساعد الجسم على عمل تمثيل غذائي أفضل للدهون وبالتالي تمنع امتصاص الدهون المسببة لزيادة الوزن

0 Comments