قواعد التغذية الخمسة لممارسة التمارين الرياضية

by | مايو 6, 2022 | الصحة والجمال, العناية بالجمال, اللياقه البدنيه

تؤثر الوجبات التي تتناوَلها وتوقيت تناوُلها تأثيرًا كبيرًا على مستوى طاقتك ومدى تعافيك من التمرين. ما جسدك إلا آلة. ومثل جميع الآلات، يحتاج الجسد إلى الوقود المناسب للعمل بشكل جيد، وخاصة إذا كان الجسد في حالة نشاط.

القاعدة الأولى: انتبه

قد تتفاجأ من عدد البالغين النشطين الذين يتجاهلون أهمية أساسيات التغذية، ثم يؤول ذلك لنقص تَناوُلهم العناصر الغذائية الرئيسية.

يُمكِن أن يَضُرَّ عدم حصولكَ على ما يكفي من الفيتامينات والمعادن والمواد المغذية الأخرى بصحتكَ وأدائك.

مع ذلك، يُعَدُّ دعم قيامكَ بنشاط ما أمرًا سهلًا من خلال اتباع القواعد الراسخة لنظام غذائي صحي: تناوَلِ الكثير من الفواكه والخضراوات، وتناوَلِ البروتينات الخالية من الدهون، وتناوَلِ الدهون الصحية، واحْصُلْ على الكربوهيدرات الموجودة بالحبوب الكاملة، واشرب الكثير من السوائل، وخصوصًا الماء.

القاعدة 2: تزود بالطاقة

زود جسدك بالطاقة اللازمة للقيام بالمهام المطلوبة منه — حتى لو كنت تحاول خسارة الوزن. إهمال التغذية قد يؤدي لهزال الكتلة العضلية، وتقليل كثافة العظام والإرهاق. وهو ما يعرضك لخطر التعرض لإصابة أو مشكلة صحية، ويزيد من مدة فترات تعافيك، ويؤدي لمشاكل هرمونية، وبالنسبة للنساء، مشاكل في الدورة الشهرية. احرص على أن تكون خطتك الغذائية غنية بالسعرات الحرارية المغذية لتتمكن من ممارسة الأنشطة وتجنب الإصابة والتمتع بالعافية.

القاعدة رقم 3: أحِبَّ الكربوهيدرات

قد تحظى الكربوهيدرات بسُمعة سيئة لدى بعض الناس. لكن الأبحاث التي أُجريَت على مدار الخمسين عامًا الماضية أظهرَتْ أن الكربوهيدرات تُساعد جسمك خلال التمرينات الطويلة وعالية الكثافة. في الواقع، كلَّما كنتَ أكثر نشاطًا، زاد احتياجك من الكربوهيدرات.

ولكن ماذا عن اتِّجاه الرياضيِّين لتناوُل وجَبات عالية الدهون ومُنخفِضة الكربوهيدرات؟ تُشير الدلائل إلى أن هذه الوجبات لا تُعزِّز الأداء الرياضي، بل تُعرقِله فعليًّا عند ارتفاع كثافة التمرين.

أثناء التمرين، تُزوِّد الكربوهيدرات مُخَّك وعضلاتك بالطاقة. كمية الكربوهيدرات المطلوبة لمُمارسة التمارين الرياضية المتوسطة — إذا كنت في حالة جيدة وتُريد تزويد تمرين يومي مُنخفض الكثافة، فيجِب أن تأكل حوالي 3 إلى 5 جرامات من الكربوهيدرات لكل كيلوغرام من وزن الجسم. بالنسبة لشخص يزن 150 رطلاً (68 كيلوغراماً) تتراوح الكمية المطلوبة ما بين 200 و 340 جرامًا يوميًّا.

كمية الكربوهيدرات المطلوبة لتمرينات أطول؛ إذا كنت تُمارس التمرينات لأكثر من ساعة في اليوم، فقد تحتاج إلى 6 إلى 10 غرامات من الكربوهيدرات لكل كيلوغرام من وزن الجسم. بالنسبة لشخص يزِن 150 رطلًا، تتراوَح الكمية المطلوبة بين 408 إلى 680 غرامًا في اليوم.

اختَر الكربوهيدرات الصحية مِثل الأرز البُنِّي والكينوا والخُبز الكامل والمعكرونة والبطاطا الحلوة والفواكه والخضروات.

القاعدة رقم 4: إعادة البناء بالبروتين

تكمن أهمية البروتين في أنه يمد الجسم بالأحماض الأمينية التي يحتاجها لبناء العضلات وإصلاحها. وتشير معظم الأبحاث إلى أن الأشخاص النشطين للغاية يجب أن يتناولوا ما بين 1.2 إلى 2 غرام من البروتين لكل كيلوغرام من وزن الجسم. ويعني هذا أن الشخص البالغ الذي وزنه 150 رطلًا يجب أن يتناول ما بين 82 إلى 136 غرامًا يوميًّا. يجب على الأشخاص غير الناشطين تناول كميات أقل من البروتين. استهدف تناول 0.8 غرام من البروتين لكل كيلوغرام من وزن الجسم كل يوم.

المصادر الجيدة للبروتين هي الدواجن (25 غرامًا في كل 3 أوقيات) والأسماك (20 غرامًا في كل 3 أوقيات). ويمكن لأولئك الذين يفضلون تجنب اللحوم تجربة فول الصويا (20 غرامًا في كل كوب) والبقوليات مثل الفول والفول السوداني والحمص (حوالي 15 غرامًا في كل كوب). من المصادر الجيدة للبروتين أيضًا البيض واللبن الزبادي والجبن وجبن التوفو.

القاعدة رقم 5 : لا تتجاهل الدهون

الدهون من الموضوعات التي تربك الكثيرين. ومع ذلك فإنها مهمة لأي نظام غذائي صحي. تمد الدهون الجسم بالطاقة وتساعده على امتصاص الفيتامينات. تحتاج بعض الفيتامينات (مثل A وD وE وK) إلى الدهون فعليًا ليحقق جسمك الفائدة المثلى منها.

احرص على تناول الدهون غير المُشبَّعة. من المصادر الجيدة الأفوكادو وزيوت الزيتون والكانولا، وبذور الكتان والمكسرات.

0 Comments